لايف ستايل /صحة

عصير تانج يثير القلق في الإمارات بعد سحبه من قطر

تؤكد الشركة المنتجة لعصير تانج أن الثقوب الموجودة في العبوات مقصودة من الشركة والهدف منها الحفاظ على المنتج، في وقت سادت حالة من القلق في أوساط المستهلكين في الإمارات خاصة بعد سحب العبوات من قطر.

أثار وجود ثقوب على بودرة تانج التي تستخدم كعصير شهير في الوطن العربي قلقا كبيرا في اسواق دولة الامارات اليوم خاصة بعد سحبه من اسواق قطر أمس، ويتزامن ذلك اكتشاف عدد من المواد الغذائية المثقوبة في الفترة الاخيرة مثل البطيخ الايراني، وما تبعه من سحب لنوع من الجبن نتيجة امكانية تسببه في حدوث اضرار خطيرة على صحة الانسان.

وذكرت وزارة الاقتصاد الاماراتية ان الشركة المنتجة لتانج اكدت ان الفتحات الموجودة في العبوات والمغطاة بلاصق هي ضمن عملية الانتاج وتستهدف حمايته من التلف في بعض البلدان شديدة الحرارة. وانها فتحات للتهوية ومعادلة الضغط. ولم تقم الوزارة بسحب المنتج من السوق، مؤكدة انه لا يشكل خطورة على المستهلكين.

واكد جهاز ابوظبي للرقابة الغذائية سلامة منتج تانج وعدم صحة شائعة تثقيب الغطاء، موضحا انها تقنية معتمدة من الشركة.

من جانبها نفت بلدية دبي ما تم تداولته على مواقع التواصل الاجتماعي عن سحب منتجات تانج من الأسواق الإماراتية بسبب حقنها بمواد مجهولة المصدر. موضحة ان بودرة تانج خالية تماما من أية مواد مجهولة مضافة إليها، وأن الثقوب الموجودة على العبوات هي للتهوية ومن اجل الحفاظ على المنتج من التلف في الاجوار شديدة الحرارة مثل تلك التي نشهدها في منطقة الخليج العربي.

 

وبعد تداول الشائعات حول المنتج تانج اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتخمينات والتعليقات من المغردين حول حقيقة ذلك، وتساءلوا عن اسباب انتشار الاغذية المثقوبة والمشكوك في تلفها في الفترة الاخيرة مثلما حدث مع البطيخ الايراني وجبن بيريل، ومنها ما ذكره المغرد عبدالله الدخيل "بعد سالفة عصير تانج.. ايقنت ان الشعب يعيش نظرية المؤامرة وانه مهدد في كل شيء حتى في مشروب يكون ضمن المائدة الرمضانية". وكتب خالد جاسم "الحين شسالفة.. نشتري تانج حق رمضان ولا لا؟ يقولون اسحبوه من السوق.. ونفتح التلفزيون نشوف دعايته". وقال بادر الدويش "لحد يشتريه تراه صيني وفيه سم". وغردت سمية "للأسف الوالد اشترى اليوم تانج واللزقة موجودة".

أخبار ذات صلة
  • 2018-01-01 .

  • 2017-12-01 .

  • 2017-10-30 .

  • 2017-10-22 .